#اعترافات_متأخرة

(1)

لم أطالع أبداً أي إبرة تدخل جسدي سواء كعلاج أو سحب دم مع أني تعرضت لها مئات المرات بلا مبالغة وبدون ألم يذكر لكن في كل مرة أشيح النظر بعيداً..

(2)

كوني ابن مدينة ساحلية وناشط في الحركة الكشفية، كانت المفارقة أنني لا أجيد السباحة، هذه المعلومة التي أثارت الاستغراب دوماً ولم أجد مبرراً مقنعاً لأدافع عن نفسي ..

(3)

شغوف بالأنماط والأشكال والأرقام، طالما تهربت من محادثات مملة بأن أعد أي شيء حولي، مربعات البلاط أو تلك الدوائر الصغيرة في السجادة، النقاط في حروف صفحة ممزقة، ولو استطعت أن أعد رمل الشاطئ لما ترددت، قد يكون لدي طيف توحدي وأنا لا أعلم..

(4)

أرسل الرسالة لأحدهم، أنتظره دقائق ليجيبني، أرسم سيناريوهات خيالية في عقلي لإجاباته أثناء ذلك، أختار ما يناسبني منها، يعاود الرد علي بعدها بلا ردة فعل مني سوى ابتسامة الكترونية باهتة..

2 thoughts on “#اعترافات_متأخرة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s