لعنات ليست كاللعنات

هناك صفات سيئة قد تعيقك وتعطلك وتقلب حياتك أو حياة من حولك، لأسمها (لعنة)، فمثلًا لدينا لعنة الغيرة، البخل، التطرف، الغرور والكبر، وهكذا..

لكن هناك لعنات ليست كهذه اللعنات، فهناك نعمة تنقلب لنقمة، صفة جميلة لكنها تعرضك للمفترسين من البشر فتكره وجودها فيك، سأستعرضها معكم..

لعنة الجمال:

ليس ذنبك إنك جميل/ة، هذا ليس مبررًا لكل من هب ودب لأن (يشغلك في الرايحة والجاية)، (يسبلّك بعينه) و(يتحايل ليأخذ رقمك) ويخدمك بكل حماس منتظرًا منك نظرة حالمة تشعل أحلامه أو قد يطمع لأكثر من ذلك ويعرض عليك الارتباط..

لعنة الهدوء:

كونك هادئًا، تميل للانطوائية، و(شاري راسك) وتعيش بعالمك الخاص، قد يجعل البعض يراك بنظرة إنك (مغرور) و(شايف نفسك) و(آخر حبة)، إن استفزك اتهامهم فستبرر (ع الفاضي)، دع لهم الظنون..

لعنة اللطف:

كونك لطيفًا (أكثر من اللازم)، سيجلب لعالمك أناسًا مستغلين (أكثر من الازم)، ثرثارين (أكثر من اللازم)، متعلقين (أكثر من اللازم)، يريدونك لهم (بلزمة وبدون لزمة)، لطافتك تجعلك لا تجيد الانسحاب أو قول كلمة (لا)..

لعنة التضحية:

لعنة اللعنات، (حمال الأسية)، الأضحية المثالية، كلما ضحيت من أجلهم أكثر، تمادوا، كأنك حفرة يأخذون منك ما يريدون فيزداد عمق معاناتك، تأمل أن تكون بئرًا لكن لا أحد يسقيك ولا مطر يهطل عليك ولا ماء ينبع من أسفلك..

لعنة الإنجاز:

أنت إنسان منجز، يعني أنك (الحل الأول والأوحد) عند مدرائك وأساتذتك وفي الأعمال الجماعية مع زملائك، (فلان/ة معاكم يا حظكم) ويصبح كل شيء حملًا (على راسك) وهم (يريحون راسهم)، لو عندكم بحث أو مشروع أو خدمة ما للقلق داعي فـ(فلان/ة معاكم يا سعدكم) ويا (خيبتك)..

لعنة الغنى:

كلنا نتمنى أن نصبح بليونيرات في أحد الأيام، يصطدم مصباح علاء الدين برأسك وتلاطف جني الأمنيات ليحعلك قارون العصر الحديث، لكن بمجرد أن يعرف الناس ذلك (انسى النوم) من الكم الهائل من الاتصالات والمراسلات والأشخاص الذين يريدون قطعة من (كعكتك)، اشتر جزيرة ولا تعد، نصيحة..

لعنة تعدد المواهب:

هنا شقين، إما أنك ستستنزف نفسك وتتنقل من موهبة لموهبة حتى ينتحر الملل ولن تجيد شيئًا، أو أنك ستواجه بعاصفة (حسد) لا مثيل لها واتهامات على شاكلة (ما في البلد إلا ها الولد)، نصيحتي ركّز وحاول أن تجد رابطًا بين مواهبك حتى تخدم بعضها البعض..

لعنة الكتابة:

كل من تعرفه سيصبح مشروع خاطرة أو قصة، ولو واجهك وقال (أنت تقصدني) فإلى أين ستهرب؟! ستصبح قِبلة لعشاق الاقتباسات، وتجد كتاباتك في كل مكان (بدون اسمك)، وتهاجمك الأفكار وأنت تقود السيارة وأنت نائم وأنت تأكل و.. و..، وستجد تشكيكا دائمًا بموهبتك ومقارنات لا تنتهي..

لعنة الأخ الأكبر/الأخت الكبرى:

(أنت الكبير)، جملة تنهي كل النقاشات، إن (ضربوك) واستغلوك فتحمل لأنك الكبير، وإن أخذت بحقك منهم ف(عيب عليك) أنت الكبير، أول من يطلبون منه مهام البيت وآخر من يحفزونه ويشكرونه، وإن ضربوا بك المثل كرهك البقية وثارت فيهم مشاعر الغيرة، لكن انتبه أن تتأثر بذلك فأنت (الكبير)..

الآن قبل أن أبحث عن (ساحرة) فودو تنتزع هذه اللعنات، هل لديكم (لعنات) أخرى؟!

3 آراء حول “لعنات ليست كاللعنات

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s