نريد نظرة جادة للبحث العلمي يا جامعاتنا..

في عامي 1417-1418 هـ
أخذت مادتي البحث التربوي والإحصاء التربوي في كلية التربية في أبها ولكن باللغة العربية ولم يكن مطلوبًا منا أي بحث للتطبيق بينما كان بحث التخرج باللغة الإنجليزية يختص باللغويات (تعريفات ومقارنات ومفاهيم)..
وهو أقرب لورقة علمية مفاهيمية منه إلى البحث
‏Conceptual paper..

لذلك لم أكن أعرف أي شيء عن البحوث العلمية
وللأسف أغلب الطلاب مثلي يتخرجون من البكالوريوس بدون أن يتمكنوا من أساسيات البحث (باللغتين) وهذا الخلل تتحمله الجامعات وبرامجها وليس الطلاب..

لذلك في عامي 1441-1442 هـ
كان الوضع مختلفًا تمامًا في مرحلة الماستر بعد غياب 21 عاما عن مقاعد الدراسة..
أحسست بشعور (الأطرش في الزفة) الذي يحاول جاهدًا أن يرمم أذنيه ليستمع للضوضاء..

إقرأ المزيد